Aug 02, 2021 Last Updated 4:17 PM, Jun 5, 2021

15 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

الإبداع في الإدارة

الإبداع هو إعادة تنظيم التجربة إلى تنظيم جديد.. إنها وظيفة المعرفة والتخيل والتقييم.

الإبداع الفردي، مهارة وموهبة، احتمال لبناء ثروة وإيجاد وظيفة، توليد واستثمار ملكية فكرية والتأكيد على الموهبة الفردية.

لماذا نُعزز الإبداع ونشجعه ونسعى إلى تطويره؟

يُحسن الإبداع من التكيف والتعايش ويُطور مهارات حياة الأفراد، كما يؤدي إلى صراحة أكثر وممارسة التفكير النقدي، كما يزيد من التحفيز والتركيز العميق والانتماء وبالتالي القيم والأهداف تتحقق بسهولة أكبر، فهو يُحسن العلاقات ويطور المواهب للأفراد.
ماوراء الإبداع : تجديد + قيمة = لياقة + موائمة وهو ما يعني الإبداع كإدارة.
الإدارة هي استراتيجية لعملية الإبداع والإبداع هو إدارة العملية الاستراتيجية.
الإبداع مقابل التجديد، فالإبداع تمثل الأفكار، والتجديد هو وضع الأفكار في مكانها وتحقيقها وهو مهم جداً لبناء مداخل جديدة وخيارات للتكيف والمحافظة على الميزة التنافسية.

الإدارة الإبداعية تشمل مايلي:
- العملية: التفكير المتناقض وتسامح التناقضات.
- المحتوى: قيمة وتجديد.
- المخرجات: تحويل وإعادة تفكير.
- لذلك فإن شخصية المبدع تتمثل في:
التعلم والقدرة على توليد أفكار عديدة، إعطاء وجهات نظر مختلفة، إجابة غير عادية جديدة، قدرة على التعامل مع الغموض، الثقة والمعرفة الوافية وقدرات فكرية.

مروة وليد درويش
مدرب خبير في التمكين والتنمية البشرية ورأس المال البشري

Last modified on الأربعاء, 07 تشرين1/أكتوير 2020 19:09